صحة

أفضل طرق للعناية بالشعر والحفاظ علي لمعانه

 

الكثير منا يفقد الشعور بحيوية الشعر ويدخل في دائرة التخفي والإحراج، بسبب التغييرات الواضحة على شعره ففروة الرأس تحتوي على قرابة 150000 شعرة، وتفقد في اليوم ما بين الخمسين والمئة شعرة، لذلك نحن نحتاج إلى العناية بهذه النعمة التي طالما نبحث لها عن الأفضل، لكن للأسف يضعنا هذا في كثير من الأخطاء التي تؤثر على هذه النعمة بالسلب فكثرة غسيل الشعر قد تؤدي إلى تساقطه، ومجفف الشعر يؤدي إلى فقدانه للمعان، والكثير يستغرب هذه المعلومات لذلك آثرنا في هذا الموضوع التحدث عن كيفية العناية بجميع أنواع الشعر وكيف تحافظ علي شعرك من التساقط، وأيضًا كيف تتخلص من العادات السيئة المنقولة عن القدماء في طول الشعر ولمعانه بطرق تجعله أكثر عرضة إلى التساقط بل تؤدي في بعض الأحيان إلى الصلع.

 

أنواع الشعر وطرق العناية والعلاج.

 

يختلف نوع الشعر من إنسان لآخر وذلك يجعل لكل نوع طريقة في العناية والعلاج، فإن كنت من أصحاب الشعر الدهني واستخدمت الطرق الخاصة بالشعر الجاف قد يؤدي هذا إلى زيادة الدهون بنسب تؤدي إلى الاتهابات نحن في غنى عن هذا، فيجب أن تتعرف على نوع شعرك وبعدها تتعرف معنا عن علاجه المناسب أو الطريقة التي تجلعلك في أعلى درجات الحفاظ عليه والعناية به.

 

1- الشعر الجاف.

هو الشعر الخالي من الدهون وينتج هذا عن خلوه من الغدد الدهنية، وهذا النوع يقل فيه اللمعان وكذلك يكثر فيه التقصف ولك طرق العناية به.

  • الابتعاد عن المجفف الكهربائي فهو يؤدي إلى التقصف والجفاف.
  • عدم استخدام الصبغات فهي تحتوي على مواد كيماوية تضعف الشعر، وتؤدي في كثير من الأحيان إلى السرطان.
  • يحتاج شعرك الجاف إلى حمام الزيت إسبوعيًا فإن كان الزيت من الأنواع الجيدة من الصبار والذرة فهذا يعيد إفراز المادة الدهنية التي نحتاج إليها ليعود الشعر للمعانه، وهذا عن طريق التدليك لفروة الرأس أثناء استخدام الزيت.
  • تناول الأطعمة المناسبة من البروتين وتنوعها يؤدي إلى إيقاف مسألة جفاف الشعر.

 

2- الشعر الدهني.

وهو عكس النوع السابق فإفراز الغدد هنا يكون بشكل أكبر من الطبيعي، ويحتاج إلى العناية المناسبة به حتى يظهر في الصورة المناسبة ومن صور العناية به.

  • الغدد تنشط من الماء الساخن عليك أن تحرص على عدم استعمال الماء الساخن في غسيل الشعر، ولكن الماء الدافئ يناسب فروة رأسك ويحافظ عليها.
  • عليك استخدام الشامبو الخالي من الكيماويات؛ لأنها تؤثر على بصيلات شعرك.
  • شعرك الدهني ينتج الكثير من الدهون، لذلك حاول غسيل شعرك ثلاث مرات في الإسبوع حتى تقلل من هذه الإفرازات.
  • حاول تناول الأطعمة المناسبة، والابتعاد عن كل ماهو حار لأنه يساعد على زيادة إنتاج الغدد

 

3- الشعر العادي.

أفضل أنواع الشعر إن كنت ممن يحافظ على بقائه ضمن هذا النوع فهو ليس دهنيًا وكذلك ليس بالجاف، ويبدو أن هذا النوع يسهل عليك كل شيء فهو لا يحتاج إلى الكثير من العناية. ومن طرق المحافظة عليه.

  • عليك أن تغسل الشعر مرتين في الإسبوع باستخدام نوع الشامبو الخاص به المزود بالبلسم والمواد المغذية له، ولابد أن يكون من الماركات المعروفة حتى لا يؤثر على شعرك بالسلب.
  • قم بقص أطراف شعرك كل فترة حتى يقوم الشعر بالنمو والتحفيز الازم لبقائه على وضعية النشاط، وحاول أن تغير طريقة تسريحه كل مرة تقوم فيها بقص الأطراف؛ فهذا يساعد على تكثيفه.
  • التوتر والقلق وكذلك عدم أخذ القسط الكافي من النوم يؤثر بشكل كبير على شعرك ويقلل من جماله وحيويته.
  • حمام الزيت مرتين في الشهر يساعدك جدًا في البقاء على نضارة شعرك ولمعانه الناسب.

 

4- الشعر المختلط.

من أصعب أنواع الشعر في تعاملك معه، فهو في الأساس نتيجة مشكلة استخدام الشامبو غير المناسب وكذلك الصبغات غير المناسبة مما يجعل الشعر بين الجاف عند الأطراف فهو كثير الجفاف والسقوط، وعند الجذور يكون دهنيًا ومن طرق العلاج.

  • التقليل من السشوار وكذلك الابتعاد عن أشعة الشمس.
  • عدم استخدام الأنواع القوية من الشامبو للشعر الدهني ولا الجاف، هناك نوع من الشامبو الخاص بهذا النوع يكون خفيف، وأيضًا البلسم لأطراف الشعر.
  • حاول أن تحافظ على تناول الأطعمة المناسبة، فلا تكثر من البروتين ولا تقلل منه فأنت تملك شعر صاحب طبيعة تميل إلى التوسط، فحاول أن تتعامل معه بالتوسط في كل شيء

 

مشكلات الشعر وكيف تتجنبها.

 

الكثير منا يقابل بعض المشاكل أثناء اعتنائه بالشعر، ولا يعرف كيف يتصرف معها بالشكل المناسب نتعرف على بعض المشاكل وكيفية التعامل معها.

 

1-  الشعر المصبوغ.

المواد التي تتكون منها الصبغة تؤثر على قوة شعرك، وكذلك على نموه وخاصة إن كان شعرك من النوع الجاف الذي تحدثنا عنه، فكيف تقلل من تأثير هذه المشكلة.

  • لا تقم بعمل الصبغة إن كنت من أصحاب الشعر الضعيف أو كثير التقصف؛ لأنه يؤثر عليه جدًا لكثرة المواد الكيماوية المستخدمة في الصبغة.
  • عليك اللجوء إلى المراكز المتخصصة أثناء عملية الصبغ، فهم على دراية كاملة بالموضوع وتصل إلى اللون المناسب حتى لا تضطر إلى استخدام كمية كبيرة من الصبعة التي تؤدي في بعض الأحيان إلى فقد الكثير من حيوية الشعر.
  • حاول القيام بحمام زيت دائم للحفاظ على شعرك المصبوغ.
  • استخدم الأنواع المناسبة من الشامبو بما يتناسب مع كمية المواد الكيماوية في الصبغة.
  • من الممكن أن تلجاء إلى بعض الوصفات الطبيعية المناسبة لهذه الصبغة، مثل الحلبة المطحونة مع الزبادي، فهي تقلل من خطر الصبغة على الشعر.

 

2- الشعر التالف.

تؤثر هذه المشكلة علينا بشكل كبير إذ أن الشعر التالف هو عبارة عن تساقط الشعر بشكل مستمر وملحوظ وفي نفس الوقت الملمس الخشن لأطراف الشعر، وهذا يؤثر كثيرًا على نفسية الشخص فهو يفقد اللمعان، ومن طرق حل هذه المشكلة.

  • حاول التخلص من كل تلك الخصل التالفة مع التغيير المستمر للوسادة الخشنة.
  • حاول قص أطراف شعرك كل 6 إلى 8 أسابيع لتجديد حيوية الشعر، وكذلك الابتعاد عن التلف.
  • محاولة التخلص من القشرة بشكل يومي، وإنهاء التعامل مع أي صبغة فهي تزيد من التعقيد.
  • استخدام السشوار يؤثر بالسلب على شعرك، ويكثر من عملية التلف فحاول الابتعاد عنه أو على الأقل استخدامه مع التأكد من عدم ارتفاع درجة حرارته.

 

3- الشعر الخشن.

هو حالة الشعر بين الجاف والمجعد، ويسبب الكثير من المشاكل النفسية للنساء خاصة؛ لأن السيدة تحب أن تفخر بلمعان شعرها وقوته، ولك بعض ما يخفف من هذه المشكلة

  • يمكنك استخدام زيت جوز الهند، فهو يساعد على نعومة الشعر.
  • الابتعاد قدر الإمكان من غسيل الشعر اليومي، فهو يبقيه على وضعه الخشن.
  • الحفاظ على الوجبات المناسبة والمتنوعة، وكذلك شرب الكميات المناسبة من الماء.
  • عدم تعريض الشعر دائمًا إلى التيارات الهوائية والأتربة، فهذا يبقيه على حالته بين الجاف والمجعد.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق