صحة

الوقاية من انتقال الأمراض في برك السباحة الجماعية

pi

حمامات السباحة من أكثر الأماكن المليئة بالميكروبات، لذا ننصحك باتباع الإرشادات التالية لمنع إصابتك بالعدوى والحفاظ على صحتك بإذن الله.

أذن السباح :

وهي التهاب يصيب المنطقة الخارجية من الأذن ،ففي كل عام ،تستقبل الطوارئ حوالي 40.000 شخص يعاني من أذن السباح خاصة في فصل الصيف.ولتجنبها عليك باستخدام سدادات الأذن ،كما يمكنك استخدام قطرات من الكحول لتجفيف الأذن بعد السباحة وذلك بعد استشارة الطبيب.

حكة السباح :

عادة ما تنتج عن نفس البكتيريا المسببة لالتهاب الأذن pseudomonas aeruginosa التي يمكن أن نجدها أيضا في الجاكوزي سيئ التطهير، ويظهر هذا الالتهاب على شكل طفح جلدي احمر متقيح مع حكة .

لتجنب هذا المرض ينصح باتخاذ عدة احتياطات كأخذ حمام قبل السباحة لإزالة بقايا كريمات وزيوت الجسم التي تحبها البكتيريا ، وكذلك بعد السباحة ،واستخدام صابون ذو PH معتدل الحموضة.

التهاب المسالك البولية:

كثير من الأشخاص يعانون من التهاب المالك البولية بانتظام خاصة بعد السباحة، لذا ننصحك بالذهاب إلى الحمام فور انتهائك من السباحة، كما أنه من الضروري شرب كميات كافية من الماء.

التهاب الكبد( أ) :

يمكن أن ينتقل التهاب الكبد عن طريق المياه الراكدة ،فهو مقاوم نسبيا لمادة الكلور، لذا ننصحك بارتياد حمامات السباحة النظيفة والمصونة جيدا.

ثآليل القدم :

شائع جدا في فترة الصيف، ويتطلب علاجا طبيا، ولتجنب الإصابة ننصحك بارتداء أحذية في الحمامات و غرف تبديل الملابس (حيث يتراكم الماء) وتجفيف قدميك بعد الاستحمام.

التهاب الأظافر الفطري :

كثير من الأشخاص يعانون من التهاب الأظافر حيث يصبح لونها أخضر أو أصفر، لذا إن كنت تعاني من جروح حول الأظافر ننصحك بتغطيتها بضمادة صلبة لمنع دخول الفطريات.

التهاب ملتحمة العين :

بسبب احتواء حمامات السباحة على الكلور يسبب هذا الأمر جفاف وتهيج العين وبالتالي تصبح أقدر قدرة على مقاومة العدوى، لذا ننصحك بارتداء نظارات السباحة وإزالة العدسات اللاصقة، وعدم وضع رأسك تحت الماء لمدة طويلة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق