الدفاع و الامن

72 صاروخاً تلاحق 36 هدفاً

منظومة إس-400 للدفاع الجوي

72 صاروخاً تلاحق 36 هدفاً

تواصل روسيا العمل لإنشاء شبكة الدفاع الجوي في شطرها الشرقي.

ستشكل راجمات الصواريخ والقذائف المضادة للطائرات “بانتسير-إس1” حلقة جديدة في شبكة الدفاع الجوي التي تُكمل روسيا بناءها في شرقها.

وستصل مجموعة من راجمات “بانتسير” إلى شبه جزيرة كامتشاتكا في شرق شطر روسيا الآسيوي في أقرب وقت لتنضم إلى منظومات “إس-400 تريومف” التي تتولى مهمة  تأمين الحدود الجوية في شرق روسيا الآن. وحلت منظومات “إس-400 محل منظومات “إس-300” القديمة هناك في بداية شهر أغسطس/آب الماضي.

وتستطيع منظومة “إس-400 ضرب 36 هدفا بـ72 صاروخا في وقت واحد من على بعد مئات الكيلومترات.

أما راجمة “بانتسير”، فتتلخص وظيفتها الأساسية في حماية منظومات “إس-400، بالإضافة إلى ضرب الأهداف الجوية المطلوب تدميرها.

ويعتبر ما أطلق عليه “بانتسير” سلاحا فريدا يقدر على ضرب أي طائرة مهاجمة وأي وسيلة أخرى للهجوم الجوي من على بعد 1.2 إلى 20 كيلومترا وعلى علو من 15 مترا إلى 15 كيلومترا. ويندفع صاروخ “بانتسير-إس1” إلى هدفه بسرعة 1300 متر في الثانية.

وتستطيع راجمة “بانتسير-إس1” ضرب 4 أهداف في وقت واحد. ويمكن استخدامها أيضا لضرب الآليات المدرعة الخفيفة.

وتستطيع “بانتسير-إس1” إطلاق الصواريخ والقذائف أثناء الحركة. وتحمل الراجمة الواحدة معها 12 صاروخا و1400 قذيفة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق