صحة وقائية

20حقيقة مذهلة حول تناول الفواكه والخضروات (2)

تواجدت الفواكه والخضروات في نظام الإنسان الغذائي على مر العصور ونحن نأكلها بطرقٍ متعددة نيئة أو مطبوخة أو مبردة أو مجمدة أو ضمن تشكيلة رائعة من الفواكه والخضروات الأخرى، ويمكن أن نشربها كعصائر وفي بعض الحالات يمكن أن تُستخدم كتوابل للأطعمة الأخرى مثل قشر البرتقال؛ يوجد الكثير مما يجب معرفته عن الفواكه والخضار مثلها مثل كل ما هو موجودٌ لدى البشر منذ فترةٍ طويلة لذلك سوف نتحدث عن بعضها في الجزء الثاني من المقال.

11- يساعد البطيخ في الحفاظ على رطوبة الجسم

البطيخ ليس فقط كبيراً ومغذياً لكنه أيضاً يلعب دوراً رئيسياً في المحافظة على رطوبة جسمك. اعتاد الناس سابقاً على حمل البطيخ معهم في الأسفار الطويلة لإرواء عطشهم وذلك في الفترات التي سبقت تواجد تمديدات أنابيب المياه بالطرق الحديثة والتي وفرت المياه للناس؛ نظراً لسماكة غلافها ولكونها تحتوي على نسبة تصل إلى 92% من المياه فقد حمل المستكشفون والناس الذين يقطنون الصحراء ثمار البطيخ معهم وبذلك كان لديهم شيء يشربونه. هذا هو السبب في أن البطيخ يعتبر طعاماً رائعاً للنزهات أو عند الذهاب إلى الشواطئ أو أية أنشطة خارجية عندما يكون الجو حاراً إذ يمكن أن تحميك من التعرض للعطش الشديد والجفاف إذا أحضرتها معك.

12- يعتبر تناول الكريب فروت فكرة سيئة جداً إذا كنت تأخذ بعض الأدوية

يُعد الكريب فروت (الليمون الهندي) من الفواكه الأكثر تغذية ولكن لسوء الحظ  فإنه يترافق مع ميزة خاصة بهذه الثمرة وحقيقةً تعتبر نقطةً سلبيةً كبيرةً جداً لأن الكريب فروت يمكن أن يقتلك. إذا كنت تتناول بعض الأدوية فإن المواد الكيميائية الموجودة في الكريب فروت يمكن أن تتسبب في حدوث تفاعل سيئ داخل الجسم وقد يكون له نتائج مميتة.

لذلك فإنه من الضروري استشارة طبيب مختص إذا كنت تتناول بعض الأدوية قبل أن تتناول الكريب فروت أو تشرب عصيره لأن ذلك قد يودي بحياتك.

13- تعتبر الطماطم من الخضروات وفقاً لقانون الولايات المتحدة

إحدى أكثر الطرائف المسلية في ثقافة الولايات المتحدة هي ملامح الدهشة التي تحصل عليها عندما تخبر أحداً أن الطماطم (البندورة) هي في الحقيقة فاكهة لأنها تحتوي على بذور، تقنياً هذا صحيح ولكن لا يعرف الكثير من الناس أن لديهم فاكهة ضمن السلطات التي يتناولونها.

في أواخر القرن التاسع عشر قضت المحكمة العليا في الولايات المتحدة باعتبار الطماطم من الخضروات وكان السبب في ذلك وجود ضرائب تجارية على الخضروات المستوردة في ذلك الوقت ولكن ليس الفواكه المستوردة؛ وقضت المحكمة العليا باعتبار الطماطم كخضروات حتى تتمكن من فرض ضريبة عليها مثل الخضروات عند استيرادها إلى البلاد. لذلك عندما تأكل قطعة طماطم فهي فاكهة من ناحية علم النبات ولكنها خضروات من الناحية القانونية.

14- يكون غلاف الثمرة (الجلد أو القشرة) الأكثر تغذية بالعادة

إذا كنت تقوم بتقشير الفواكه والخضروات قبل أن تأكلها فإنك ترتكب خطأً يتعلق بالتغذية؛ حيث يتم تخزين نسبة جيدة من العناصر المغذية في غلاف الثمرة عند العديد من الفواكه والخضروات مثل الجزر والتفاح والخيار وهذا يعني أنك عندما تقوم بتقشيرها فأنت في الواقع ترمي الكثير من العناصر الغذائية المفيدة، بالإضافة إلى أن قشرة الثمرة تحتوي على الكثير من الألياف وتحدثنا مسبقاً عن الفوائد الكبيرة التي يمكن للألياف أن تمنحها.

15- من الصعب جداً زيادة الوزن عن طريق تناول الفواكه والخضروات

تعتبر جميع الفواكه والخضروات منخفضة بالسعرات الحرارية إذ يمكنك أن تأكل رطلين من الخضروات وبالكاد تكسب 300 سعرة حرارية. هذا هو السبب في أنك تسمع أخصائيي التغذية والأطباء وغيرهم من الأشخاص المهتمين بالصحة ينصحون ويؤكدون على تناولها كوجباتٍ خفيفة.

يحتوي جزء من رقائق البطاطا المقلية على الدهون والزيت والكثير من السعرات الحرارية في حين أن رطل كامل من الجزر لا يحتوي على أي من هذه الأشياء؛ قد تشعر بأنه أمرٌ بعيدٌ عن المنطق عندما تحتاج إلى تناول كمية كبيرة من الفاكهة والخضروات قبل أن تبدأ السعرات الحرارية في التراكم وستجد أن ساق الكرفس الواحدة تحتوي على حوالي عشرة سعرات حرارية؛ إذاً بالنسبة لنظام غذائي متوسط سعراته الحرارية 2000سعرة  يجب أن تتناول 200 سويقة كرفس لكي تحصل على الكمية المطلوبة من السعرات الحرارية.

16- تناول الخضروات والفواكه يجعلك تشعر أن صحتك أفضل

نسمع هذه العبارة بشكل دائم وهي أن الفواكه والخضروات تجعلك تشعر بأن صحتك أفضل وتساعد على الوقاية من الأمراض لكن الشيء المؤسف في هذا الأمر هو أن لا أحد يخبرك لماذا. قائمة الأسباب كثيرة ولكننا سنقوم بذكر اثنين منهم هنا؛ كما قلنا سابقاً يمكن أن يساعد المحتوى العالي من الألياف على خفض نسبة الكوليسترول في الدم الأمر الذي سيساعد على منع جميع الأمراض التي يمكن أن يسببها ارتفاع نسبة الكوليسترول. إن تناول الفواكه والخضراوات بدلاً من تناول الأطعمة السكرية أو الدهنية يمكن أن يمنع زيادة الوزن والتي بدورها يمكن أن تمنع مرض السكري وكذلك جميع الأمراض والحالات الأخرى التي تترافق مع زيادة الوزن، فالقائمة تطول وتطول.

لا يزعم الناس أن الفواكه والخضروات يمكن أن تمنع الأمراض كإستراتيجية تسويقية فقط؛ لكنهم في الواقع يفعلون هذه الأشياء لأسباب وجيهة.

17– البصل جيد جداً لصحتك

يمكن أن يجعلك البصل تبكي ويستطيع أن يجعل رائحة أنفاسك كريهةً جداً ولكن  صدق أو لا تصدق فإن السبب الذي يجعل البصل يسبب هذه الأمور هو بالضبط نفس السبب الذي يجعل البصل مفيداً لك؛ إذ يحتوي البصل على أكثر من 100 مركب من مركبات الكبريتيد.

تساهم هذه المركبات بعدد من الفوائد الصحية للجسم مثل الوقاية من الربو وبعض أنواع السرطان ويوجد نوع من الارتباط بين البصل والكراث والثوم والثوم المعمر والبصل الأخضر بالرغم من عدم تمتعها جميعاً بنفس المستوى من الفوائد الصحية إلا أنها تمتاز جميعاً بمزايا صحية متشابهة.

18‏– يحاول الطهاة إحضار المزيد من الخضروات الأرجوانية إلى طاولة الطعام.

درجت الخضروات الأرجوانية كموضة وعادة جديدة بين الطهاة في جميع أنحاء هذا المجال. ويمكنك العثور على الكثير من الخضروات ذات اللون الأرجواني بما في ذلك الجزر والبطاطا والقرنبيط والذرة والهليون في بعض محلات البقالة. الخضروات الأرجواني تحتوي على الانثوسيانين Anthocyanins. تشير الدراسات إلى أن هذا الفلافانويد flavanoid له الكثير من الفوائد الصحية مثل الوقاية من أمراض القلب وبعض أنواع السرطان وتحسين الصحة العامة ويمكنه أيضاً حماية أدمغتنا عند التقدم ​​في العمر. فإذا وجدت بعض الخضروات الأرجوانية لا تتردد في تجربتها لأنها رائعة جداً؛ ويمكنك أيضاً أن تجد الانثوسيانين بكميات كبيرة في العليق.

‏19‏- قشور البرتقال مذهلة

يوجد في قشور البرتقال أكثر من أربعة أضعاف كمية الألياف الموجودة في الثمرة نفسها فعلياً كما أنها تحتوي على كمية أكبر من مضادات الأكسدة؛ الناحية السلبية الوحيدة تتمثل بصعوبة إيجاد طريقة لتناول هذه القشور، أفضل طريقة هي حالياً هي أن تبشرها مثل الجبن وتضيف إليها نكهة البرتقال كما يمكنك استخدام هذه الطريقة لجميع أنواع الأطعمة.

هذه هي الطريقة التي يُطبخ بها الدجاج البرتقالي في المطاعم الصينية ولا تعتبر طريقة سيئة بالنسبة لجزء من الفاكهة اعتاد الجميع أن يرميهاً.

‏‏0‏2- ساق وقشرة أو غلاف الفاكهة والخضار تكون عادةً أفضل من الثمرة ذاتها

يكون الجزء الخارجي من الفاكهة أو الخضروات في معظم الحالات مغذياً أكثر من الجزء الداخلي وفي الحقيقةً هذا الأمر محبطٌ نوعاً ما لأن الجزء الداخلي عادة يكون ذو المذاق الجيد. يشبه إلى حد كبير قشور البرتقال المذكورة سابقاً حيث ستجد أن هناك العديد من الطرق المبتكرة لإدخال هذه الأجزاء الغذائية من الخضروات في وجباتك.

كما ذكرنا سابقاً وفي عدة أماكن الفواكه والخضروات أساسية وهامة إذ أنها منخفضة السعرات الحرارية وغنية بالعناصر المغذية كما أنها غنية بالألياف ومعظمها ذو مذاق جيد.

يبدو أننا نكتشف كل عامٍ شيئاً جديداً رائعاً تؤمنه لنا الفواكه والخضروات فإذا كنت لا تأكلها فستخسر الكثير من الأشياء التي نعرفها والتي لا نعرفها بعد.

!function(f,b,e,v,n,t,s){if(f.fbq)return;n=f.fbq=function(){n.callMethod?
n.callMethod.apply(n,arguments):n.queue.push(arguments)};if(!f._fbq)f._fbq=n;
n.push=n;n.loaded=!0;n.version=’2.0′;n.queue=[];t=b.createElement(e);t.async=!0;
t.src=v;s=b.getElementsByTagName(e)[0];s.parentNode.insertBefore(t,s)}(window,
document,’script’,’https://connect.facebook.net/en_US/fbevents.js’);

مصدر المقال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق