صحة وقائية

تنظيف الجروح خطوة بخطوة – أنا أصدق العلم

الكاتب :ميس ابراهيم الابراهيم
المصدر : www.ibelieveinsci.com

من المهم تنظيف الجروح التي تصاب بها أنت أو أحد أفراد عائلتك بصورة صحيحة وعلى الفور لمنع الإصابة بالإنتان. إليك كيف تقوم بذلك في خمس خطوات سهلة.

1. اغسل يديك

تمنع الأيدي النظيفة والمغطاة حدوث العدوى. قبل أن تلمس جرحك أو تعالج حرق شخص آخر أو جرحه أو خدشه نظّف يديك باستخدام الماء والصابون أو باستخدام معقم اليدين، ثم ارتد قفازات الاستخدام مرة واحدة إن أمكن.

2. أوقف النزيف

تُطبَّق هذه الخطوة فقط على الجروح النازفة، تخطاها في حالات الحروق.

  •  قبل تنظيف الجرح، حاول إيقاف النزيف، ارتد القفازات الطبية -إن وُجدت- قبل تطبيق الضغط المباشر على الجرح.
  •  إن لم تتوفر القفازات، ضع أي حاجز بين يديك والجرح؛ بإمكانك استخدام عدة طبقات من القماش النظيف أو الأكياس البلاستيكية.
  •  في الحالات الطارئة، استخدم يديك المجردتين للضغط المباشر على الجرح بمثابة حل أخير؛ استمر بالضغط، وارفع المنطقة المصابة.
  •  أزل أو اقطع الملابس حول الجرح.
  •  أزل أي مجوهرات في المنطقة المحيطة بالجرح، حتى لا تؤثر على تدفق الدم في حال تورم المنطقة.
  •  استخدم ساعة للتوقيت وطبق ضغطًا ثابتًا ومباشرًا لمدة 15 دقيقة كاملة.
  •  قاوم رغبة إلقاء نظرة خاطفة بعد بضع دقائق لرؤية إن توقف النزيف أم لا.
  •  في حال تسرب الدم عبر القماش، ضع قطعةً أُخرى دون رفع الأولى.
  •  إن كان هناك جسم ما في الجرح، اضغط حوله وليس فوقه مباشرة.
  •  إذا لم يتباطأ أو يتوقف النزيف وبقي معتدلًا إلى شديد، اطلب المساعدة واستمر في الضغط المباشر ريثما تصل.
  •  لا تستخدم عُصابة لوقف النزيف.
  •  افعل ما بوسعك لإبقاء الجرح نظيفًا، وتجنب حدوث المزيد من الإصابات في المنطقة.

يتوقف النزف الخفيف عادةً مِن تلقاء نفسه أو يتباطأ إلى قطرات بعد 15 دقيقة من الضغط، وقد ينزّ أو يقطر لمدة تصل إلى 45 دقيقة.

اطلب العناية الطبية فورًا إذا كان:

  •  الشخص المصاب طفلًا عمره أقل من عام.
  •  النزيف حادًا، أو لا يتوقف بالضغط الخفيف.
  •  حواف الجرح خشنة.
  •  الجرح عميقًا أو مفتوحًا بشدة أو عابرًا المفصل.
  •  الجرح ناتجًا عن جسم متسخ أو عن مقذوف أو أداة مخترقة للجلد.
  •  ناتجًا عن عضة إنسان أو حيوان.
  •  في الوجه أو في المنطقة التناسلية.

متى نحتاج إلى الغرز/القُطب؟

عادةً ما تلزم الغرز للجروح التي يزيد طولها عن نصف بوصة.

إذا كان الجرح في الوجه وبطول ربع بوصة أو أكثر، قد يغلقه الطبيب باستخدام لاصق جراحي أو خيوط جراحية.

في بعض الأحيان، لا يُخاط الجرح المُعرض لخطر إنتان عالٍ إلا بعد مرور 24 ساعة، أو قد لا يخاط إطلاقًا حتى يُجرى التنظيف المناسب له أولاً لمنع العدوى.

قد يخاط الجرح المُحدث بجسم نظيف، مثل سكين المطبخ النظيفة خلال 12 إلى 24 ساعة بعد الإصابة اعتمادًا على مكان الجرح. تُعالَج جروح الوجه بعناية غالبًا لتقليل الندبات.

3. اغسل الجرح بالماء

لا تحتاج مطهّرًا لتنظيف جرح صغير أو خدش، فقط اتبع هذه الخطوات:

  •  اغسل الجرح بالماء النظيف لتزيل الأتربة والفتات.
  •  استخدم قطعة قماش ناعمة والقليل من الصابون في تنظيف المنطقة المحيطة بالجرح. قد تكون هذه الخطوة مؤلمة أو مسببة للتهيج.
  • استخدم ملقطًا لإزالة أي غبار أو ركام ضمن الجرح بعد الغسل، ولا تنسى تطهير الملقط بالكحول قبل استخدامه. لا تعبث بالجرح كثيرًا، هناك جروح تحتاج إلى استشارة طبية.

في حالات الحروق، ضع الحرق تحت ماء معتدل (وليس بارد) لمدة 10 أو 15دقيقة، أو ضع قطعة قماشة مبللة بماء معتدل فوقه نفس المدة.

استدع الطبيب في حال ظهور أي فقاعات جلدية، واطلب الإسعاف في حالات الحروق الكبيرة.

4. استخدم كريمًا أو مرهمًا مضادًا للجراثيم

تساعد بعض الكريمات الحاوية على المضادات الحيوية -التي لا تحتاج إلى وصفة- مثل: النيوسبورين والبوليسبورين في إبقاء الجلد رطبًا وتحاشي الإنتان.

لا تعد هذه الخطوة إجبارية، ولست مضطرًا لتطبيقها إذا كان الجرح صغيرًا أو مجرد خدش بسيط، إلا أن تطبيق طبقة رقيقة من هذه المستحضرات يرمم الجرح بسرعة ويقلل التندب.

ينصح الأطباء باستخدام المضادات الحيوية الموضعية في حال ظهور فقاقيع بعد الحروق وانكشافها.

أوقف تطبيق المستحضر في حال ظهور أي علامات حساسية مثل الطفح الجلدي.

5. ضمد الجرح

لست بحاجة إلى تضميد كل جرح تصاب به، يستحسن أن تترك الجروح الصغيرة والخدوش معرضة للهواء.

  •  طبق ضمادًا معقمًا ونظيفًا وغير قابل للالتصاق على الجرح بعد تنظيفه، سيساعد ذلك في الوقاية من الجراثيم.

اختر نوعًا مناسبًا من الضماد، خاصة إذا كانت بشرتك حساسة.

غير الضماد مرة واحدة في اليوم، أو عندما يغدو رطبًا أو متسخًا.

غط الجروح الكبيرة دائمًا، وكذلك الجروح المعرضة للاحتكاك بالملابس.

كن حذرًا من تغطية جرح أو قطْع معرض للإنتان أو الاتساخ، كالأقدام والأيدي.

اتصل بطبيبك إذا لاحظت أيًّا مِن الأعراض التالية؛ لأنها قد تعني الإصابة بإنتان:

  •  ازدياد الاحمرار أو التوّرم.
  • ألم متزايد الشدة.
  •  احمرارًا وسخونة الجلد حول الجرح.
  • صدور رائحة كريهة عند تنظيف الجرح.
  •  جفاف غير عادي، أو متزايد.
  •  حمى أو قشعريرة.

إذا كنت مصابًا بحرق أو جرح يخترق الجلد، استشر طبيبك لمعرفة مدى احتياجك لجرعة من لقاح الكزاز.

  •  في حالات الجروح الكبيرة، أو العميقة، أو المتسخة جدًا تحتاج إلى زيارة الطبيب عند الإصابة بجرح كبير أو عميق أو شديد الاتساخ. قد تحتاج أيضًا إلى زيارة الطبيب إذا كان الجرح مؤلمًا جدًا ما يمنعك من تنظيفه، أو إذا كنت غير قادر على إزالة الأوساخ أو الحطام أو أي جسم غريب.

سيعرف الطبيب أيضًا مدى حاجتك للمضادات الحيوية أو الغرز.

في حال فضلت زيارة الطبيب على الفور، يمكن حينها تنظيف وعلاج الجرح في المنشأة الطبية التي ستزورها.

اقرأ أيضًا:

كيف نتعامل مع الجروح؟

أيهما الأسرع شفاء، جروح النهار أم الليل؟

ترجمة: ميس ابراهيم الابراهيم

تدقيق: نغم رابي

المصادر: webmd, uofmhealth

لقراءة المقال من المصدر الاصلي اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى