صحة وقائية

فحص تعداد الدم الكامل – أنا أصدق العلم

الكاتب :قمر بيازيد
المصدر : www.ibelieveinsci.com

يُعد فحص تعداد الدم الكامل CBC طريقةً سهلةً وشائعةً للغاية لتشخيص بعض الاضطرابات التي تؤثر في الصحة. يحدد الفحص وجود أي زيادة أو نقصان في تعداد كريات الدم. تختلف القيم الطبيعية حسب العمر والجنس، وسيُظهر تقرير الفحص مستويات القيم الطبيعية بالنسبة لعمر وجنس الفرد.

يساعد فحص تعداد الدم الكامل على تشخيص مجموعة واسعة من الحالات مثل فقر الدم أو العدوى أو السرطان.

أنواع خلايا الدم الثلاث الأساسية

قد يساعد قياس تغيرات مستويات كريات الدم الطبيب على تقييم الصحة الشاملة وتشخيص الاضطرابات. يقيس الفحص ثلاث أنواع أساسية من كريات الدم.

1- كريات الدم الحمراء:

تنقل كريات الدم الحمراء الأكسجين في الجسم وتتخلص من ثاني أكسيد الكربون. يقيس الفحص عنصرين من كريات الدم الحمراء:

  •  الهيموغلوبين: البروتين المسؤول عن نقل الأكسجين.
  •  هيماتوكريت: نسبة كريات الدم الحمراء في الدم.

عادةً ما تكون المستويات المنخفضة من الهيموغلوبين والهيماتوكريت دلالةً على الإصابة بفقر الدم، وهي حالة تنتج عن نقص الحديد في الدم.

2- كريات الدم البيضاء:

تساعد كريات الدم البيضاء الجسم على مقاومة العدوى. يقيس فحص تعداد الدم الكامل عدد الكريات البيضاء وأنواعها في الجسم. قد تدل أي زيادة أو نقصان غير طبيعي في عدد الكريات البيضاء أو أنواعها على وجود عدوى أو التهاب أو سرطان.

3- صفيحات الدم:

تساعد صفيحات الدم على تخثر الدم والحد من النزيف، فتتوقف الجروح عن النزف بفضل وجود صفيحات الدم. قد تدل أي تغيرات في مستويات صفيحات الدم في الجسم على حالة صحية خطيرة وقد تسبب نزيفًا شديدًا.

متى يطلب الطبيب فحص تعداد الدم الكامل؟

قد يطلب الطبيب فحص تعداد الدم جزءًا من الفحص الطبي العام الروتيني أو في حال المعاناة من بعض الأعراض غير معروفة السبب مثل النزيف أو الكدمات.

يمكن أن يساعد فحص تعداد الدم الطبيب على ما يأتي:

  •  تقييم صحتك العامة. يطلب العديد من الأطباء فحص تعداد الدم الكامل لأخذ نظرة شاملة حول صحتك. بالإضافة إلى ذلك، يساعد الفحص طبيبك على اكتشاف أي مشكلات صحية.
  •  تشخيص مشكلة صحية. قد يطلب طبيبك فحص تعداد الدم إن كنت تعاني أعراضًا غير معروفة السبب مثل الضعف العام أو التعب أو الحرارة أو الاحمرار أو التورم أو الكدمات أو النزيف.
  •  مراقبة مشكلة صحية. قد يطلب طبيبك فحص تعداد الدم الكامل بانتظام لمراقبة حالتك الطبية إن شُخصت باضطراب يؤثر على نسب خلايا الدم.
  •  مراقبة علاجك. قد تؤثر بعض العلاجات الطبية المعينة على نسب خلايا الدم لديك وقد تتطلب فحص تعداد الدم الكامل بانتظام. يمكن أن يقيم طبيبك عملية علاجك بناءً على الفحص.

التحضر لفحص تعداد الدم الكامل

يمكنك أن تأكل وتشرب بشكل طبيعي قبل فحص تعداد الدم الكامل. مع ذلك، قد يطلب طبيبك أن تصوم لفترة زمنية محددة قبل الفحص. يُعد هذا شائعًا إن كانت عينة الدم ستستخدم لفحوصات إضافية، عندها سيطلب منك طبيبك إجراءات معينة.

كيف يُجرى فحص الدم الكامل؟

أثناء فحص تعداد الدم الكامل، يسحب المخبري الدم من شريان، من ساعدك أو من الوجه السفلي ليدك. يستغرق الفحص بضعة دقائق فقط. قد يكون فحص الدم غير مريح قليلًا، ستشعر بوخز أو بإحساس لاسع عندما تثقب الإبرة جلدك، إضافةً إلى أن بعض الأشخاص يشعرون بالوهن أو الدوار عند رؤيتهم للدم. بعد ذلك، قد تعاني كدمةً خفيفةً لكنها تختفي خلال أيام قليلة.

تتوفر معظم نتائج الفحص بعد عدة ساعات إلى يوم بعد الفحص.

فحص تعداد الدم الكامل للرضع

تُعقم الممرضة كعب القدم للرضع الصغار وتستخدم إبرةً صغيرة الحجم تُسمى lancet لوخز المنطقة. ومن ثم تضغط الممرضة على كعب القدم بلطف وتجمع كميةً صغيرةً من الدم في أنبوب الفحص.

تحليل النتائج

تختلف نتائج الفحص بناءً على نسب خلايا الدم عند الفرد. تجدون هنا النتائج الطبيعية بالنسبة للبالغين، لكن في بعض المختبرات قد تظهر اختلافات طفيفة في النتائج:

لا يُعد فحص تعداد الدم الكامل اختبارًا تشخيصيًا مؤكدًا. قد يشير تعداد خلايا الدم المرتفع أو المنخفض إلى العديد من الحالات. يجب إجراء فحوصات مخصصة لتشخيص حالة معينة. تتضمن الحالات التي قد تكون نتائجها غير طبيعية في الفحص ما يلي:

  •  نقص الفيتامينات أو الحديد والمعادن الأخرى.
  •  اضطرابات النزيف.
  •  الأمراض القلبية.
  •  اضطرابات المناعة الذاتية.
  •  مشاكل نخاع العظام.
  •  السرطان.
  •  العدوى أو الالتهاب.
  •  ردة فعل بسبب الدواء.

إن لم تكن نتائج فحصك طبيعيةً، قد يطلب الطبيب فحوصاتٍ إضافيةً لتأكيد النتائج. قد يطلب أيضًا تحاليل أخرى ليستطيع تقييم حالتك بشكل أفضل والتوصل إلى تشخيص.

اقرأ ايضًا:

التعداد التفريقي لخلايا الدم البيضاء

أعراض الجلطة الدموية لا ينبغي تجاهلها أبدًا

ترجمة: قمر بيازيد

تدقيق: آية فحماوي

المصدر

لقراءة المقال من المصدر الاصلي اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى