ألامن ألسيبراني

أفضل التطبيقات لحماية خصوصيتك في “يوتيوب”

الكاتب :shaker
المصدر : almajd.ps

تعتبر يوتيوب من أكثر منصات الفيديو زيارة على الويب. ولكنها في الوقت نفسه تتبع نشاط زائريها من أجل تقديم توصيات أكثر ملائمة لهم بناءً على سجل المشاهدة.

نتيجة لذلك يبذل المطورون الخارجيون قصارى جهدهم للسماح لك بتجربة المنصة بطرق تحافظ على خصوصيتك ومنع تتبعك.

يتيح لك التطبيق تجربة مشاهدة مقاطع يوتيوب دون إعطاء بياناتك إلى جوجل. وواجهته مثل المنصة مما يجعل استخدامه أسهل بكثير مثل إنشاء قوائم التشغيل أو حفظ مقاطع الفيديو لوقت لاحق.

بالإضافة إلى ذلك يمكنك استيراد قائمة الاشتراك في قنوات يوتيوب من حسابك والكثير من الميزات القابلة للتخصيص.

ويتوفر تطبيق FreeTube مجانًا لمستخدمي حواسيب ويندوز وماك عبر هذا الرابط.

– تطبيق NewPipe

من أفضل التطبيقات لمستخدمي هواتف أندرويد. ويتيح لك الاشتراك في القنوات دون الحاجة إلى حسابك. كما أنه يتيح لك إنشاء قوائم التشغيل وتنزيل مقاطع فيديو ودعم مشاهدة مقاطع الفيديو في وضع الصورة داخل الصورة.

ويتوفر التطبيق مجانًا لمستخدمي أجهزة أندرويد عبر هذا الرابط.

– موقع Piped

يمثل أحدث واجهات الويب التي تتيح لك مشاهدة فيديوهات المنصة عبر متصفح الويب دون الحاجة إلى تسجيل الدخول.

ويعمل الموقع على إبراز معظم المحتوى الشائع في الصفحة الرئيسية بناءً على موقعك الذي تختاره سابقًا للحفاظ على خصوصيتك. بالإضافة إلى ذلك يعمل الموقع ايضًا على إزالة الإعلانات من مقاطع الفيديو.

ويمكنك الوصول إلى الموقع مباشرة عبر هذا الرابط.

– إضافة Privacy Redirect

تعمل هذه الإضافة عبر متصفح الويب بإجراء عمليات إعادة التوجيه التلقائية عند زيارة موقع يوتيوب عبر متصفحك إلى تطبيقات تحافظ على خصوصيتك مثبتة سابقًا مثل تطبيق FreeTube المذكور سابقًا. بالإضافة إلى ذلك فإنها تتيح لك تعيين جودة مقاطع فيديو يوتيوب.

وتتوفر الإضافة مجانًا لمستخدمي متصفحات فايرفوكس وجوجل كروم ومايكروسوفت إيدج.

– موقع Invidious

يأتي موقع الويب بواجهة سهلة الاستخدام تتيح لك البحث عن مقاطع الفيديو. علاوة على ذلك يتيح لك مشاهدة مقاطع الفيديو الشائعة.

ويتضمن كل مقطع فيديو تعليقات من مجتمع ريديت وخيارًا لتنزيل المقطع في جهازك. مع إمكانية إيقاف تشغيل الفيديو والاستماع إلى الصوت والاشتراك في القنوات وإنشاء قوائم التشغيل وغيرها.

ويمكنك الوصول إلى موقع الويب عبر متصفحك عبر هذا الرابط.

لقراءة المقال من المصدر الاصلي اضغط هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى